جيريمى كلاركسون بريطاني الجنسية يعمل بمجال الأعلام والصحافة ويعشق السيارات، تلك هي جمله التعريف البسيطة التي قد يطلقها البعض على كلاركسون، ولكننا كعشاق لعالم السيارات إسمحوا لنا أن نقدم لكم شخصيه فريدة من نوعها ولا نبالغ أن نخبركم أن وجهه نظره الشخصية قد تكون سجل مهم في مولد اى سيارة جديدة حول العالم، ولنبدأ الكلام عن كلاركسون ينبغي علينا أولا أن نعرفكم عليه منذ البداية.

ولد جيريمى روبرت تشارلز كلاركسون في 11 ابريل عام 1960 في دونكاستر بإنجلترا، وبعشق السيارات بدء حياته للعمل كصحفي محلى وكاتب عن السيارات ولم يكن عمره حينها قد تعدى العشرون عاما، وظل جيريمى يعمل بمجال الصحافة حتى لمع نجمه حين اختارته ال BBC كأحد المقدمين للنسخة الأصلية من البرنامج الشهير Top Gear في عام 1988.

إنطلق جيريمى منذ ذلك الحين في طريقه للعالمية حيث استكمل عمله في البرنامج حتى توقف عرض الحلقات للمرة الأولى في عام 1999، الأمر الذي لم يؤثر على شعبيته حيث كان قد بدء بالفعل في إنتاج سلسلته الخاصة من الفيديو عام 1995 بالفيلم القصير نسبياً Motorsport Mayhem وظل منذ ذلك الحين ينتج كل عام فيديو نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر Thriller، و Supercar Showdown، و No Limits، ليعرض خلالها احدث السيارات وأهمها خلال هذا العام و ليبدى كلاركسون برأيه الخاص فيها.

جيريمي كلاركسون
جيريمي كلاركسون

ومن ثَم أطلقت ال BBC النسخة الجديدة من توب جير في عام 2002 ليكّن كلاركسون المقدم الرئيسي للبرنامج، مع صديقيه ريتشارد هاموند، وجيمس ماى، وليجعله أقوى برنامج سيارات على الاطلاق مع نسبه مشاهدين تصل ل 350 مليون مشاهد حول العالم.

وتلك هي نقطه البداية حيث يتمتع كلاركسون بوجهة نظر فريدة من نوعها في تقييم السيارات، فدائماً ما تجد الحس الكوميدي في اختبارات جيريمى، مما يجعلها ممتعه للغاية برغم ما بها من حديث تقنى قد يمل منه الكثيرون، وبالرغم كذلك من كبر سن كلاركسون إلا أن ذلك لا يمنعه إطلاقا من حبه للسرعة أو السيارات السوبر أداء، حيث أتذكر كلمته الشهيرة أن السرعة لم تتسبب أبدا في قتل احد «Speed Never Kills» ولا ننسى أيضا وصفه للسيارات السوبر أداء بقوله «تلك هي الوظيفة الأساسية للسيارات السوبر، أخذ أكثر الرجال ذوى العمر المتوسط بدانة وأكثرهم ملل، وتحويلهم إلى طفل شقي بعمر الـ 9 سنوات».

بالفعل جيريمى يختلف عن كل صحفي عالم السيارات بأنه لا يقوم عاده باختبار السيارات الاقتصادية أو العائلية وحتى انه يعلم ذلك ويعتز به «يصلني كثير من الانتقادات عن عدم تقديمي لسيارات في متناول الجميع واختبارها، لذا أقدم لكم الليلة ارخص فيرارى متاحة في الأسواق (مقصود بها: فيرارى F430 )».

فما سر تميزه ؟

للإجابة عن هذا السؤال يجب أن تعلم أن خبره حوالي 25 عاما في العمل في هذا المجال، أكسبت جيريمى خبره رائعة في تقييم أداء السيارة، ليس هذا فقط بل طريقته في التعبير عن مشكله ما في تلك السيارة أو توصيل فكره عن مدى تطور الأداء للمشاهد البسيط تجعل منه الأب الروحي لكل عشاق السيارات.

فعلى سبيل المثال عن تعبيره عن مدى نجاح سيارة فيرارى 430 سكودريا قال
«it’s a tricky car to drive fast , a knife edge racer , it’s angry and these is what a Ferrari should be like
you make mistake , I kill you »

لك أن تتخيل مدى الروعة في التعرف على سيارتك المفضلة من جمله مثل تلك الجمل التي احترف كلاركسون صياغتها أثناء اختباراته، والتي جعلت منه ما هو عليه الآن، يتميز كلاركسون كذلك بحبه لتدمير السيارات الغير محبوبة، وتدمير الكارافنات، خلال عرض برنامجه مما يضيف المزيد من المتعة لمشاهده عرضه الأسبوعي.

قدم جيريمى كذلك العديد من البرامج مثل Motor World و Clarkson بجانب أفلامه الخاصة عن السيارات والتي وصلت ل 14 فيلم حتى الآن.

قد يكون غريب الرأي، وقد يظنه البعض مجرد صحفي سيارات لا يتعدى كونه احد مقدمي برنامج شهير، إلا أن في الحقيقة جيريمى كلاركسون حفر عمله على جدران عالم السيارات ليظل مذكورا لسنين وليظل دائما أهم مختبري السيارات حول العالم.